ما هى بوابة التقييم المجتمعى للمستشفيات المصرية؟

بوابة التقييم المجتمعى للمستشفيات المصرية هى صفحة إلكترونية مستقلة غير هادفة للربح تديرها مبادرة “شمسية لإدارة الأنظمة الصحية” بالاشتراك مع مجموعة كبيرة من منظمات المجتمع المدني والمبادرات المحلية والمتطوعين. تتيح البوابة لمستخدمي المستشفيات المصرية التعرف على المستشفيات الموجودة فى جمهورية مصر العربية، الخدمات التى تقدمها و تقييمها و درجة كفاءتها بناء على معايير قياسية علمية محددة.

كيف تم تحديد معايير تقييم المستشفيات؟

تم تطوير المعايير من خلال تبنى أولي للمعايير القياسية العالمية لتقييم المستشفيات، ثم من خلال عملية تشاركية مع المختصين تم تطوير مؤشرات قياسية جديدة لكل معيار يعتمد على رأى المرضى و أهم متطلبات مستخدمي المستشفيات. و كان الهدف من ذلك الحفاظ على المعايير القياسية العلمية لتقييم المستشفيات و تطويرها لتحتوى على مكونات أكثر حيوية و بساطة تتيح مشاركة مجتمعية أوسع فى عملية التقييم مع الحفاظ على جودته.

كيف يقاس كل معيار من معايير تقييم المستشفيات؟

يقاس كل معيار من معايير التقييم من خلال أربع مؤشرات قياسية مرتبين تصاعدياً حسب درجة إستيفاء المستشفى لكل معيار من معايير الجودة.

من يُقيم المستشفيات؟

يتم تقييم المستشفيات من خلال فريق من المتطوعين المحليين المُدربين على ملاحظة المؤشرات القياسية المبنية على رأى المرضى لمعايير التقييم المجتمعى للمستشفيات المصرية.

كيف يتم إعتماد نتائج التقييم؟

يتم تقييم كل مستشفى من خلال فريقين منفصلين من فرق التقييم المجتمعي من منطقة جغرافية غير تابعة للمستشفى و يتم إعتماد النتائج المتطابقة فقط لكل مستشفى. (يتم قبول نتائج التقييم بعد التاكد من تطابقها ثلاث مرات من فرق تقييم مختلفة)

كيف يمكن المشاركة فى تقييم المستشفيات؟

يمكنك المشاركة فى تقييم المستشفيات من خلال إرسال تجربتك مع كل مستشفى فى صفحة التجارب الخاصة بكل مستشفى.

ما الذى خلق الحاجة لإنشاء بوابة التقييم التقييم المجتمعى للمستشفيات؟

التخبط فى طريقة تقييم أداء المستشفيات و انحصاره بين زيارات مفاجئة غير منتظمة للمسئولين أو صفحات شعبية تنشر المشاكل بشكل عشوائى دون توافر معايير تقييم علمية أو آراء منظمة.

هل يتم تحديث التقييم للمستشفيات؟

نعم، يتم تحديث التقييم للمستشفيات عن طريق تكراره بشكل دوري.(الهدف هو تكوين قاعدة بيانات يتم تحديثها بشكل دوري لتعكس التغيرات في مؤشرات الصحة في مصر)

هل تتلقى بوابة التقييم المجتمعى للمستشفيات المصرية الأموال من أى من المستشفيات أو الجهات المسئولة عن ذلك؟

بوابة التقييم المجتمعى للمستشفيات المصرية هى مبادرة يديرها ممثلين عن المجتمع، هدفنا أن يكون تمويل هذا المشروع بالكامل من اسهامات المواطنين. في بعض الأحيان يمكننا القيام بتقييم بعض المستشفيات بناءًا على طلبها. في حالة تلقي أي تمويل مرتبط بتقييم مستشفى بعينها، سوف تجد التفاصيل الخاصة بذلك في المعلومات الخاصة بكل تقييم.

كيف يمكننى التواصل مع بوابة التقييم المجتمعى للمستشفيات المصرية؟

يمكننا التواصل معنا من خلال هذا الرابط.

ما هي الفائدة المرجوة للتقييم المجتمعي للمستشفيات؟

يفيد التقييم المجتمعي بأن يكون هناك شفافية في العلاقة بين مقدمي الخدمات الصحية و المرضي و أن يكون قاعدة بيانات يمكن أن يستعملها المرضي في اتخاذ قرارت صحية أفضل مبنية علي قواعد علمية.

هل ممكن انضم لفريق المقيمين؟ ازاي؟

طبعا ممكن تنضم لفريق المقيمين عن طريق انك تسجل بياناتك علي الرابط ده

كيف تم تكوين أداة التقييم؟

تم تطوير معايير بوابة التقييم المجتمعى للمستشفيات المصرية من خلال تبنى أولي للمعايير القياسية العالمية لتقييم المستشفيات (وتشمل الـJCI والمعايير السعودية والاعتماد والجودة المصرية والمعايير القياسية لحقوق المريض وغيرهم). ثم من خلال عملية تشاركية مع ممثلين للمنتفعين والمختصين تم تطوير مؤشرات قياسية جديدة لكل معيار يعتمد على رأى المرضى وأهم متطلبات مستخدمي المستشفيات.

و كان الهدف من ذلك الحفاظ على المعايير القياسية العلمية لتقييم المستشفيات و تطويرها لتحتوى على مكونات أكثر حيوية وبساطة تتيح مشاركة مجتمعية أوسع فى عملية التقييم مع الحفاظ على جودته.

من هم المشاركون في تكوين أداة التقييم؟

بالإضافة إلى مجموعة العمل البحثي من المشروع، تم تكوين مجموعة خبراء استشارية للمشروع تضم كل من:

د. بسيوني زكي سالم

عمل خبيراً للجودة في المملكة العربية السعودية وخبير غير متفرغ بمنظمة الصحة العالمية وتولي منصب مدير عام الإدارة العامة للجودة ورئيس لجنة اعتماد المنشئات الصحية والمدير التنفيذي لبرنامج اصلاح القطاع الصحي بوزارة الصحة. حاصل على ماجستير الصحة العامة من الولايات المتحدة جامعة ساوث كارولينا ودبلوم ادارة الجودة من الجامعة الامريكية.

د. علاء غنام

شغل د. علاء منصب مدير عام سياسات واستراتجيات اصلاح القطاع الصحي بوزاره الصحه والسكان بعد أن كان مديرًا عامًا لصندوق صحة الاسرة التاميني. حاليًا، هومدير برنامج الحق في الصحه بالمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، رئيس فريق حوكمة القطاع الصحي بوزاره الصحة والسكان وعضو اللجنة العليا  لوضع قانون التامين الصحي الشامل الجديد ممثلا للمجتمع المدني ومنظماته.

د. مجدي عزيز أيوب

عمل بوزارة الصحة منذ عام ١٩٧٠ منسقًا للعمل الميدانى وأخصائيًا للآحصاء الطبى في العديد من المشاريع مثل الخريطة الصحية لمصر ومشاريع  ضغط الدم والسكر ومشروع طب الأسره بوزاره الصحة وغيرها. حاليًا، يشغل د. مجدي منصب مدير عامًا للجمعية المصرية لجودة الرعاية الصحية والمدير التنفيذى للاتحاد النوعى لجمعيات تطوير النظام الصحى كما يرؤس مجلس أمناء مؤسسة باب الحياة للتنمية الآجتماعية.

د. محمد جاد

بعد حصوله على درجة الماجستير الأوروبي في إدارة واقتصاديات الصحة، عمل كباحث بمركز استشارات الصحة العامة ودعم اتخاذ القرارات الصحية بإرلنجن – ألمانيا Interdisziplinäres zentrum für public health und HTA. ثم إنضم كزميل دولي بالمعهد البريطاني “National Institute for Health and Care Excellence” – “NICE” كما يعمل حاليًا بالمؤسسة البحثية الألمانية IQWIG, the Institute for Quality and Efficiency in Healthcare.

د. محمد جمال النبل

استشارى الأمراض الباطنة واستشارى إدارة الجودة الشاملة بالخدمات الصحية. شغل منصب مدير عام الطب العلاجى بوسط الأسكندرية واستشارى جودة الخدمات الصحية بها وعضو فريق الجودة بالإدارة العامة للجودة بوزارة الصحة المصرية. كما شغل منصب عضو فريق اعتماد المستشفيات والوحدات الصحية بالوزارة عمل مدربا لإدارة الجودة بالمستشفيات والمنشآت الصحية الحكومية والخاصة بمصر. يعمل حاليا  استشارياً لتخطيط القوى العاملة الصحية بوازرة الصحة السعودية.

م. محمود سبع

خبير في معلوماتية الأعمال وتكنولوجيا المعلومات ومدير شركة eSeed للحلول التكنولجيا المتكاملة.  سوابق أعماله تضم العديد من مشاريع الريادة المجتمعية في الصحة وغيرها والخدمات الاستشارية لمنظمة الصحة الدولية ومشروع التنمية بالمشاركة في المناطق الحضرية وغيرها.